المسجل الجديد لمجلس الامتحانات الوطني يتعهد بإعادة تنصيب المجلس

143

تولى المسجل الجديد في مجلس الامتحانات الوطني البروفيسور إبراهيم دنتاني ووشيشي ، واجبه مع تعهد بإعادة المجلس ليصبح هيئة امتحانات ذات مصداقية ومعروفة دوليًا

قام  البروفيسور بالتعهد يوم الإثنين أثناء توليه رسميًا شؤون المجلس من القائم بأعمال المسجل ، السيد أيبيكيبينا جون

أعلن مجاس الامتحانات  ذلك في بيان أتيح للصحفيين من قبل رئيس الإعلام والعلاقات العامة بالمجلس، عزيز ثاني

وأكد أمين المسجل المعين حديثًا أن مهمته تتمثل في وضع مجلس الامتحان الوطني ضمن وكالات  الامتحانات العالمية مع التأكيد على أنه سيتم إنشاء معايير جديدة

ووفقًا للبروفيسور ووشيشي:  “أرغب في جعل مجلس الامتحانات الوطني يتفوق المعايير الدولية بحيث تقتدي بها هيئات الامتحانات الدولية الأخرى

وأكد المسجل ، الذي أقر بوجود تحديات تحتاج إلى معالجة ، أنه بدعم من جميع الموظفين ، يمكن التغلب على التحديات ، كما أكد أن مكافآتهم وامتيازاتهم ستمنح لهم في الوقت المناسب ، لكنه شدد على أن الإدارة تحت قيادته لن تتردد في معاقبة أي موظف يتبين أنه راغب عن أداء واجباته. وطلب دعم الإدارة والموظفين لتمكينه من تحقيق رؤيته للمجلس

وكذلك تعهد المسجل الذي أعرب عن تقديره للرئيس محمد بخاري لتعيينه كمسجل مجلس الامتحانات بالعمل بشكل وثيق مع وزارة التعليم الفيدرالية ومجلس إدارة مجلس الامتحانات الوطني

تجدر الإشارة إلى أن البروفيسور ووشيشي تم تعيينه في 12 يوليو 2021 كمسجل جديد لمجلس الامتحانات الوطني  من قبل الرئيس محمد بخاري

Leave A Reply

Your email address will not be published.