قائد الجيش يزورأكاديمية الدفاع بشأن خرق أمني حديث

29

يوم الثلاثاء 31 أغسطس 2021 بسبب الخرق الأمني ​​الأخير في الأكاديمية.

زارقائد الجيش الأكاديمية للحصول على موجز مباشرعن الحادث ومما تجدر الإشارة إلى أن ليوإيرابور قام بزيارة تضامنية مماثلة للأكاديمية في 24 أغسطس 2021

جاء ذلك في بيان صادرعن مسؤول العلاقات العامة بالأكاديمية الرائد بشير محمد

  قال القائد إنه كان في الأكاديمية للحصول على موجز مباشرعن الخرق الأمني ​​الأخير وطمأنة قائد وموظفي أكاديمية الجيش النيجيري على دعم وتضامنهم في مكافحة انعدام الأمن

كما أشاد القائد بالقائد الذي يقود قيادة التدريب الجوي ورؤساء الأجهزة الأمنية الأخرى في ولاية كادونا في الجهود الجارية لضمان العودة الآمنة للضابط المختطف. وأكد للأكاديمية أن الجيش النيجيري سيوفر للأكاديمية عناصرتمكينية إضافية لزيادة تعزيز أمن الأكاديمية

 كما ناشد قائد الجيش موظفي الأكاديمية للبقاء مخلصين للبلاد وعدم السماح للحادث المؤسف بردعهم عن هدفهم النهائي المتمثل في إعداد الضباط الضباط للقوات المسلحة النيجيرية. كما حث جميع الضباط والجنود والموظفين المدنيين في الأكاديمية على توخي اليقظة لأن مكافحة انعدام الأمن يجب أن تكون جهدًا جماعيًا

وأعلن قائد الجيش أنه بغض النظر عن المدة التي يستغرقها ذلك سيتم تقديم مرتكبي العمل الشنيع إلى العدالة. وحث القائد على عدم ردعه مع الاستمرار في التركيز على العمل الجيد الذي يقوم به في الأكاديمية. كما أجرى تقييمًا فوريًا لمسرح الحادث قبل مغادرته الأكاديمية

كما أطلع المركز على الإجراءات الأمنية الجديدة التي يتم اتخاذها بالتعاون مع الفرقة الأولى بالجيش النيجيري والقوات الجوية النيجيرية ووكالات أمنية أخرى في ولاية كادونا لمنع أي خرق أمني مستقبلي في الأكاديمية وأكد أن هذا الحادث قد عزز بالفعل تماسك مجتمع الأكاديمية بأكمله الذي تعهد بتقديم دعم هائل ومنع حدوثه في المستقبل

Leave A Reply

Your email address will not be published.