حاكم ولاية أويو سيي ماكيندي يتلقى مسودة خطة تنمية ولاية أويو

0 102

تلقى حاكم ولاية أويو سيي ماكيندي يوم الثلاثاء مسودة خطة تنمية ولاية أويو ألفين وواحد وعشرين إلى ألفين وأربعين من لجنة العمل المركزية والمجموعة الفنية.

وقال إن إدارته ستكشف عن خطة تنمية طويلة الأجل للدولة وخطة تنمية متوسطة الأجل من ألفين وواحد وعشرين إلى ألفين وخمسة وعشرين في الربع الثاني من العام المقبل.

قال الحاكم أثناء تلقيه مسودة خطة التنمية عام ألفين وواحد وعشرين إالى ألفين وأربعين في الغرفة التنفيذية مكتب الحاكم الأمانة العامة أجودي إبادن إن الخطة التي سيتم الكشف عنها من خلال قمة اقتصادية ستسهل الازدهار الاقتصادي لولاية أويووتخدم كدليل للإدارات المتعاقبة.

وأوضح الحاكم ماكيندي أن الخطة ستساعد بالتساوي في تطبيق الالتزام بالوعود التي قُطعت للشعب مشددًا على أن خطة التنمية ستبقي الناس على اطلاع على رؤى الحكومة في ضمان التنمية المستدامة في الولاية وكذلك تعزيز الحوكمة التشاركية.

أوضح ماكيندي أن وجود خارطة طريق ذات معالم ومخرجات محددة بوضوح هو ما يضمن أن تصبح الوعود التي قُطعت وعودًا وفية قائلاً إن الازدهار الاقتصادي الذي تتمتع به الولاية حاليًا يرجع إلى أن إدارته كانت تعمل مع خارطة الطريق وتعطي الأولوية لما كان في الخطة تحديد الأولويات

وأشار إلى أن خطة التنمية على المدى المتوسط ​​والطويل ستوفر مؤشرات موثوقة للتنمية المستدامة قائلاً إن الوثيقة ستقدم إلى شعب الدولة في جميع المناطق الجيوسياسية لتقديم مدخلاتهم لأن إدارته لا تدعي ذلك.كن الأكثرذكاءً في الولاية أو تعرف أين يضغط الحذاء في جميع المناطق الجيوسياسية.

وأشارالحاكم ماكيندي إلى أن خطط التنمية الواردة في الوثيقة ترتكز على الركائز الأربع للتنمية الاقتصادية رأس المال البشري والتنمية الاجتماعية تطويرالبنية التحتية والتخطيط المادي والتنمية المستدامة أصبح من الضروري التخطيط لمستقبل الدولة

وجادل بأن وضع الخطط للمستقبل ليس بالمهمة السهلة لأن نيجيريا اليوم تختلف عن نيجيريا منذ خمسة وعشرين عامًا وبنفس الطريقة فإن ولاية أويوالحالية ستكون مختلفة عن ولاية أويو في العشرينات القادمة.

في وقت سابق في ملاحظته أشارمفوض الميزانية والتخطيط البروفيسورباباتندي موسيباو إلى أن خطة التنمية ستكون الأولى من نوعها في تاريخ ولاية أويو

وألمح إلى أن الخطة تدور حول تحديد حل أكثر شمولاً لمشاكل التنمية ، موضحاً أن خطة التنمية تحتوي على أربع ركائز و 25 مجالاً مواضيعياً بما يتماشى مع أجندة التنمية العالمية مشيراً إلى أن الوثيقة تحتوي على معيار زمني محدد مع رؤية واضحة وأهداف ذكية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.