Eid

ضحايا العنف في مالي يسعون إلى الإغلاق في الحساب الوطني

0 24

شارك ضحايا سلسلة من الجرائم التي ارتكبت منذ استقلال مالي وحتى سنوات الاضطرابات الحالية من التمرد الجهادي شهادتهم خلال جلسة الاستماع الأخيرة للجنة الحقيقة والعدالة والمصالحة وهي خطوة مهمة وفقًا لرئيس اللجنة

في قاعة باماكو حضر مدنيون وباحثون ومسؤولون في الجيش الجلسة الخامسة لهيئة الحقيقة والعدالة والمصالحة

قال عثمان أومارو سيديبي رئيس اللجنة في كل مرة قبل أن نبدأ سألنا عما إذا كانوا مستعدين للتسامح والمصالحة لقد فوجئنا قال الجميع نعم ولكن كيف يعبر عن التوبة والاستغفار؟ وستكون اللجنة بمثابة أساس لمزيد من الجهود إنها إحدى الآليات التي تهدف إلى المساعدة في التوفيق بين الماليين

Leave A Reply

Your email address will not be published.