جمهورية الكونغو الديمقراطية تناقش انسحاب قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة

0 225

ومن المتوقع أن تجري جمهورية الكونغوالديمقراطية محادثات مع بعثة الأمم المتحدة في البلاد  مونوسكوبشأن انسحاب قوات حفظ السلام

جاء هذا الإعلان بعد أن ترأس الرئيس فيليكس تشيسكيدي اجتماعا مع رئيسي مجلسي البرلمان ورئيس الوزراء ومسؤولين من إقليم شمال كيفو الشرقي

وذكرالتقريرأن الاحتجاجات القاتلة التي تطالب بطرد مونوسكواندلعت في جوما عاصمة شمال كيفو في 25 يوليووانتشرت منذ ذلك الحين

يتهم ناشطون بعثة الأمم المتحدة بالفشل في وقف التمرد المستمرمنذ عقود في الشرق

وقال المتحدث باسم الحكومة السيد باتريك ميايا إن 36 شخصًا من بينهم أربعة من قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة قتلوا في أعقاب الاحتجاجات

وقال في ضوء ما سبق صدرت تعليمات للحكومة بالإسراع بعقد اجتماع مع بعثة منظمة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرارفي جمهورية الكونغو الديمقراطية لإعادة تقييم خطة انسحابها المتفق عليها بموجب قرارمجلس الأمن رقم 2556

على صعيد متصل فرقت القوات الأمنية اليوم الاثنين احتجاجات جديدة في بيني شمال كيفو أسفرت عن تعطيل الأنشطة في المنطقة

توجد قوة حفظ سلام تابعة للأمم المتحدة في جمهورية الكونغو الديمقراطية منذ أكثرمن عقدين. تسلمت بعثة منظمة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرارفي جمهورية الكونغوالديمقراطية المسؤولية من بعثة سابقة للأمم المتحدة في عام 2010

ومن المتوقع أن تجري جمهورية الكونغو الديمقراطية محادثات مع بعثة الأمم المتحدة في البلاد مونوسكو بشأن انسحاب قوات حفظ السلام

جاء هذا الإعلان بعد أن ترأس الرئيس فيليكس تشيسكيدي اجتماعا مع رئيسي مجلسي البرلمان ورئيس الوزراء ومسؤولين من إقليم شمال كيفو الشرقي

وذكر التقرير أن الاحتجاجات القاتلة التي تطالب بطرد مونوسكو اندلعت في جوما عاصمة شمال كيفو في 25 يوليو وانتشرت منذ ذلك الحين

يتهم ناشطون بعثة الأمم المتحدة بالفشل في وقف التمرد المستمر منذ عقود في الشرق

وقال المتحدث باسم الحكومة السيد باتريك ميايا إن 36 شخصًا من بينهم أربعة من قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة قتلوا في أعقاب الاحتجاجات

وقال في ضوء ما سبق صدرت تعليمات للحكومة بالإسراع بعقد اجتماع مع بعثة منظمة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرارفي جمهورية الكونغو الديمقراطية لإعادة تقييم خطة انسحابها المتفق عليها بموجب قرارمجلس الأمن رقم 2556

على صعيد متصل فرقت القوات الأمنية اليوم الاثنين احتجاجات جديدة في بيني شمال كيفو أسفرت عن تعطيل الأنشطة في المنطقة

توجد قوة حفظ سلام تابعة للأمم المتحدة في جمهورية الكونغو الديمقراطية منذ أكثر من عقدين. تسلمت بعثة منظمة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرارفي جمهورية الكونغوالديمقراطية المسؤولية من بعثة سابقة للأمم المتحدة في عام 2010

Leave A Reply

Your email address will not be published.