ولاية أويو تنفي تحصيل رسوم المدرسة غير القانونية

0 246

نفت حكومة ولاية أويو مزاعم عن تورط مسؤولين في وزارة التعليم ولجنة خدمات التدريس وأعضاء اتحاد جميع مديري المدارس الثانوية في نيجيريا في تحصيل الرسوم غير القانونية في المدارس

وحذرت الحكومة كذلك أولئك الذين وصفتهم بأنهم ممارسون لحملة افتراء للكف عن مؤامراتهم الشريرة ضد أسرة التعليم معلنة أن الحملة ستفشل

أعطى مفوض الدولة للتعليم والعلوم والتكنولوجيا عبد الرحمن عبد الرحيم التحذير أثناء رده على منشور مجهول تم تداوله على نطاق واسع على وسائل التواصل الاجتماعي مما أثار مزاعم بأن مسؤولي الوزارة كانوا يفرضون ضرائب على بعض مديري ونواب مديري المدارس الثانوية أثناء عملية تسجيل الطلاب في امتحانات مجلس امتحانات غرب إفريقيا ومجلس الامتحانات الوطني معلنين أن الادعاءات لا تحتوي على ذرة من الحقيقة على الإطلاق

قال المفوض إن المنشورغيرالموقع الذي يتم تداوله على منصات مختلفة زعم من بين أمور أخرى أن مسؤولي الولاية كانوا يتقاضون رسومًا لكل طالب يسجل في اختبارات أو الإضافية وأن نفس الشيء يتم مشاركته بين مسؤولي الوزارة  الأعضاء التنفيذيين والمعلمين العامين

وكشف أن المنشورالذي كان موجهًا إلى الحاكم سيي ماكيندي زعم بنفس القدرأن بعض الأشخاص كانوا يدفعون مقابل التعيينات وأن رؤساء المدارس غالبًا ما يُجبرون على دفع مبالغ مختلفة من المال لمسؤولي الخدمة الذين يأتون في عمليات تفتيش غير مجدولة

أعلن عبد الرحيم أن المزاعم خاطئة ولا أساس لها من الصحة وتهدف إلى تشويه الأعمال الصالحة للإدارة الحالية في قطاع التعليم قائلاً إن أياً من مسؤولي الوزارة أو متورط في جمع أي أعمال غير قانونية ضريبة في المدارس . وصرح بشكل قاطع أن تعيين مديري المدارس هوعملية شفافة تستند بشكل صارم إلى الجدارة  مضيفًا أنه لا يلزم أي مدير مدرسة بدفع أي مبلغ لأي مسؤول أثناء زيارات المدارس ولا يوجد دليل على هذا الادعاء