الشمال لم يصادق على أي مرشح رئاسي – لجنة أريوا المشتركة

0 670

قالت لجنة أريوا المشتركة إن المنطقة لم تؤيد أي مرشح رئاسي للانتخابات العامة في فبراير 2023

وأوضح مالم مرتضى علي رئيس اللجنة التوجيهية لمجموعة أريوا في بيان موقع وأتيح للصحفيين في كدونا أن التفاعل لم يكن يهدف إلى تأييد أي مرشح رئاسي

كان المرشحون الرئاسيون الستة من مختلف الأحزاب السياسية باستثناء حزب الشعب النيجيري الجديدرابع كوانكواسو في بيت أريوا كدونا يومي السبت والاثنين لحضور جلسة تفاعلية مع اللجنة المشتركة المكونة من منتدى أريوا الاستشاري وبيت أريوا ومؤسسة السير أحمد بللو التذكارية ومنتدى حكماء الشمال ومشروع أريوا للبحث والتطوير وجمعية نساء أريوا

وفقًا للجنة تم التخطيط للتفاعل بهدف عرض إمكانات المرشحين في العراء حتى يتمكن الشمال والنيجيريون من تحديد من لديه أفضل مخطط للأمة واختيار أفضل لمن يصوتون في عام 2023. الانتخابات العامة

وذكر أن التفاعلات لم يتم التخطيط لها بهدف تأييد مرشح ولكن جزء من عملية أطول تخطط لتوليد التزامات لمواجهة تحديات الشمال من قبل المرشحين والتي تغطي جزءًا كبيرًا من فترة الحملة الانتخابية

وقال البيان: نخطط لاستخراج ونشر هذه الالتزامات حتى يتمكن النيجيريون من قياس وتقييم المرشحين ضدهم. هدفنا هو منح المواطنين فرصة لمطابقة المرشحين مع التزاماتهم في الأمورالتي تعتبر مركزية لمصالح الشمال

حتى الانتخابات في فبراير 2023 أوضح البيان أن الشمال سيواجه تحديًا لرفع يقظته على جميع الأنشطة الانتخابية قائلاً إنه من الأهمية بمكان أن تعطي المنطقة الأولوية للدليل على الكفاءة والنزاهة وجودة الإعداد والالتزام بالتصدي للتحديات. من الشمال بين المرشحين

وأشارت إلى أنها ستستمر في لفت انتباه الحكومة إلى أمن العملية الانتخابية ولا سيما تعرض أجزاء كثيرة من الشمال للجريمة المنظمة التي قد تشكل تهديدًا خطيرًا لحقهم في المشاركة في انتخاب المجموعة التالية. من القادة في عام 2023 وأشار البيان إلى أن استغلال خطوط الصدع العرقية والدينية أمر خطير للغاية مشيرا إلى أن الأمة تظهر بالفعل علامات الإجهاد بسبب هذا الاستغلال

Leave A Reply

Your email address will not be published.