الرئيس بخاري يدعو إلى التعاون بين الدول الأفريقية

0 203

دعا الرئيس محمد بخاري إلى مزيد من علاقات الجوار والتفاهم المتبادل بين الدول الأفريقية من أجل تعزيز التجارة والأمن وتعزيز التنمية في القارة

قال الرئيس ممثلاً بوزير الدولة والشؤون الخارجية زبير دادا في حفل افتتاح الجسر الحدودي المشترك بين نيجيريا والكاميرون في مفوم ولاية كروس ريفر إن المشروع الذي يبلغ طوله 1.5 كيلومتر سيعزز الترابط بين شعبنا و المجتمعات المحلية وتحسين مستويات المعيشة وتقليل الحواجز أمام التجارة البينية وتعزيز أمن الحدود

وأشار الرئيس بخاري إلى أن المشروع سيعمق الروابط الأخوية الثقافية والتقليدية المترابطة بشكل لا ينفصم والتي توجد بالفعل بين النيجيريين والكاميرونيين الذين يعيشون حول المجتمعات الحدودية

وأكد الرئيس بخاري أن الانتهاء من المشروع جعل كل من النيجيريين والكاميرونيين الذين يعيشون حول المنطقة مبتهجين

كما سيكون بمثابة رابط حيوي بين مناطق الغرب ووسط إفريقيا

وقال الرئيس إن خطر انعدام الأمن ظل يهدد الاقتصادات ويعيق تعظيم الإمكانات الاستراتيجية لبلداننا ويسبب اضطرابات سياسية وتهديدًا في المناطق الفرعية

وأشار إلى أن المشروع الذي كان جزءًا من برنامج تيسير الطرق والمواصلات متعدد الجنسيات القائم بين نيجيريا والكاميرون سيظل دليلًا واضحًا على استمرار التعاون وحسن الجوار بين البلدين والمجموعات الاقتصادية الإقليمية

شكر الرئيس جميع المؤسسات والوكالات التي جعلت المشروع ممكنا

قال وزير الأشغال والإسكان بباتندي فاشولا إن قيمة الجسر الجديد تجاوزت الصلة بين نيجيريا والكاميرون مما يعزز الجهد الأكبر لربط إفريقيا

وقال إن الجهود ستستمر لتحسين التواصل بين الأفارقة وهو ما سعت إليه الجماعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا والاتحاد الأفريقي على مدى سنوات عديدة مع وجود خطط سابقة تعود إلى عام 1969

تحسين العلاقات

وقال فاشولا إن الاتساق في بناء الطرق والجسور من شأنه أن يحسن العلاقات بين الدول الأفريقية حيث يمكن للناس أن يقودوا سياراتهم من لاجوس إلى مومباسا أعرب وزير الأشغال العامة الكاميروني إيمانويل نغونو دوجوميسي الذي مثل الرئيس بول بيا  عن تقديره لمساهمات مختلف أصحاب المصلحة في المشروع مؤكداً أن العلاقات بين نيجيريا والكاميرون ستستكشف المزيد من إمكانيات الشراكة