اجتماع قادة أبيك في بنكوك

0 83

اجتمع زعماء اقتصادات آسيا والمحيط الهادئ في قمة مع انطلاق الاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ أبيك في بنكوك بتايلاند

قال وزير الخارجية التايلاندي دون برامودويناي يوم الخميس إن اجتماع أبيك ينعقد في منعطف محوري حيث يواجه العالم مخاطر متعددة

وقال في بيان لهذا السبب يتعين على أبيك هذا العام أن يتفوق على هذه التحديات ويقدم الأمل للعالم بأسره

وحث رئيس الوزراء التايلاندي برايوت تشان أوشا الذي يستضيف أبيك في وقت سابق المشاركين في القمة على السعي لتحقيق النمو والتنمية المستدامين بعد التحديات الاقتصادية والاجتماعية من فيروس كورونا وتغير المناخ والمنافسات الجيوسياسية

لم نعد نستطع أن نعيش كما كنا نعيش. قال أمام جمهور من بينهم نائبة الرئيس الأمريكي كامالا هاريس والرئيس الصيني شي جين بينغ نحن بحاجة إلى تعديل منظورنا وأساليب حياتنا وطرق ممارسة الأعمال التجارية

وتعطل الجدول الزمني للقمة بسبب اختبار كوريا الشمالية لصاروخ باليستي عابر للقارات

عقدت كامالا هاريس اجتماعا لزعماء من أستراليا واليابان وكوريا الجنوبية وكندا ونيوزيلندا على هامش قمة التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ لمناقشة إطلاق الصاروخ

لكن برايوت لم يشر إلى صاروخ كوريا الشمالية الذي قال مسؤولون يابانيون إنه سقط على بعد 200 كيلومتر فقط من اليابان وكان مداه كافيا للوصول إلى البر الرئيسي للولايات المتحدة

وقال رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا الموجود في بانكوك لحضور اجتماع أبيك للصحفيين إن كوريا الشمالية كررت استفزازاتها بوتيرة غير مسبوقة

تأسس منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ لتعزيز التكامل الاقتصادي ويضم 21 اقتصادا تمثل 38 ٪ من سكان العالم و 62 ٪ من الناتج المحلي الإجمالي و 48 ٪ من التجارة

اجتماع الابيك هو القمة الثالثة في المنطقة في الأسبوع الماضي. وعقدت قمة لجنوب شرق آسيا ضمت الصين واليابان والولايات المتحدة في كمبوديا بينما اجتمعت مجموعة العشرين في جزيرة بالي الإندونيسية

هيمنت على الاجتماعات السابقة الحرب في أوكرانيا وكذلك التوترات حول تايوان وشبه الجزيرة الكورية

النشطاء حريصون على رؤية القادة يتصدون لانعدام الأمن الغذائي وارتفاع التضخم وتغير المناخ وحقوق الإنسان

جاء التذكير بمثل هذه المطالب الشعبية عندما اشتبك المتظاهرون المناهضون للحكومة مع الشرطة بعد محاولتهم قلب سيارة للشرطة عليها ملصقات لبرايوث وشي

وقال مسؤول أمني للقمة إن الشرطة أطلقت الرصاص المطاطي لتفريق نحو 350 محتجا تايلانديا مناهضا للحكومة بعد اشتباك على بعد نحو عشرة كيلومترات من مقر القمة في العاصمة بانكوك

Leave A Reply

Your email address will not be published.