قائد الجيش يسعى للحصول علي تعاون المواطنين في تأمين المجتمع

0 132

أكد القائد العام لفرقة وقائد عملية ( الماوي الامنة )للجيش النيجيري ، اللواء عبد السلام إبراهيم ، أن دعم وتعاون المواطنين أمران حاسمان في ضمان مجتمع خالٍ من الجريمة وآمن من أجل ازدهار الأنشطة الاقتصادية.

صرح قائد المنطقة بهذا الأمر خلال دعوة مجاملة للحاكم التنفيذي والحكام التقليديين لولاية أداماو أثناء قيامهم بجولة في مواقع القوات في الولاية.

وفي حديثه في مقر الحكومة وكذلك في قصر لاميدو أداماوا وأمير موبي ، طلب اللواء إبراهيم استمرار الدعم للقوات المنتشرة لتأمين التزام المواطنين بالقانون.

وأشار إلى أن عناصر الأمن يعملون بلا كلل لطرد جميع أشكال الجرائم وضمان مجتمع آمن خاصة وأن الانتخابات العامة تقترب بسرعة.

كما حذر اللواء إبراهيم المجرمين والأشرار من التخلي عن أنشطتهم الشائنة واعتناق وسائل مجدية لكسب الرزق مع الإشارة إلى أن قوات الجيش النيجيري مدربة تدريباً جيداً وستواصل أداء واجباتها بشكل احترافي على النحو المنصوص عليه في الدستور.

قال الحاكم التنفيذي لولاية أداماوا ، أحمدو عمارو فينتيري ، إن هناك علاقة ممتازة قائمة بين شعب الولاية وقوات الجيش النيجيري المنتشرة في الولاية.

وأشاد بالأجهزة الأمنية لجهودها المتضافرة في القضاء على الجرائم في مهدها.