وزير العاصمة يتعهد بالإكمال السريع للمشاريع

0 247

تعهد وزير منطقة العاصمة الفيدرالية نيسوم ويكى بأن إدارته ستقوم بتسليم المشاريع غير المكتملة في وقت قياسي

صرح الوزير بذلك في أبوجا بعد اجتماع مغلق مع المقاولين الذين يتعاملون مع مشاريع مختلفة في منطقة العاصمة

صرح ويكى على وجه التحديد أن برج الألفية في المنطقة المركزية بأبوجا سيتم الانتهاء منه في غضون عامين، وقال إن البرج عبارة عن صرح متعدد الوظائف به مرافق للمعارض الثقافية والسياحة والتنشئة الاجتماعية والترفيه والضيافة والأنشطة التجارية

يتم التعامل مع المشروع من قبل شركة ساليني المحدودة النيجيرية التي تخلت عن المشروع بسبب نقص الأموال

وقال إن مشروع برج الألفية هو مشروع مهم للغاية من شأنه أن يغير المشهد العام لمدينة أبوجا

إنه مشروع طموح للغاية ولكن مرة أخرى إذا كنا نتحدث عن أن أبوجا هي واحدة من أفضل المدن في العالم، فيجب أن يكون لدينا مثل هذه المنشأة

أستطيع أن أقول لك أنه ليس من السهل الدخول في هذا المشروع لكننا قررنا أنه مهما كلف الأمر فإنه سيكون أحد المشاريع التراثية للرئيس بولا تينوبو

وقال ويكى : نحن نتطلع إلى العامين المقبلين إذا كانت الطريقة التي سننظم بها مدفوعاتنا مقبولة مع المقاول

وتبين أن المشروع الذي تم تصوره في عام 2005 قد وصل إلى نسبة 40 في المائة من الإنجاز، ومن المتوقع عند اكتماله أن يمول نفسه ذاتياً من الإيرادات المتأتية من جميع الأنشطة التجارية في المجمع

يشتمل نطاق المشروع على مركز ثقافي يضم أربعة متاحف وأروقة واسعة تتكون من منصة تبلغ مساحتها 40 ألف متر مربع لاستضافة الأحداث الوطنية وغيرها

ويتكون أيضًا من فندق خمس نجوم يضم 55 غرفة فاخرة وتسعة أجنحة تتسع لحوالي 130 شخصًا ومكاتب ومرافق ترفيهية سلبية ونشطة وقاعة تتسع 1200 شخص وقاعات مؤتمرات

البعض الآخر عبارة عن قاعات عرض ومحلات تجارية ومركزرياضي به مسبح داخلي وصالات رياضية ولياقة بدنية وملاعب اسكواش وموقف سيارات في الطابق السفلي يتسع 1200 شخص

برج الألفية نفسه عبارة عن هيكل يبلغ ارتفاعه 170 مترًا ويضم مطعمًا بانوراميًا دوارًا يتسع لأكثرمن 130 شخصًا

وأضاف الوزيرأن التحليل الدقيق لجميع العقود التي تمت ترسيتها مع المقاولين وفريقه كشف عن التخلي عن معظم المشاريع بسبب نقص الأموال

لقد توصلنا أنا ووزيرالدولة والسكرتيرالدائم والمديرون إلى أنه من غير الممكن الاستمرار في المشاريع بأكملها في العاصمة

لذلك اتفقنا على أخذها حسب الأولوية. لقد حاولنا العمل على معظم المشاريع التي يتولى جوليوس بيرغر التعامل معها واتفقنا على استكمال هذه المشاريع بالكامل

وفيما يتعلق بمشروع إعادة تأهيل السكك الحديدية الخفيفة في أبوجا قال الوزير إنه تم إبرام اتفاقية مع شركة سيسي سي لمنحهم أموالهم في اليومين المقبلين حتى يتمكنوا من الذهاب إلى العمل

نحن نناقش أيضًا مع الشركة تكلفة التشغيل لأنه لن يكون من الجيد إعادة التأهيل ومن ثم لن تتمكن من العمل

وأضاف: أخبرناهم أننا سنجتمع يوم الخميس للحديث عن تكلفة العملية

وأشار ويكى إلى أن جزءا من مشاكل المشاريع يرجع إلى عدم تمويلها من الميزانية الوطنية وقال إنه نظرا لتحدي التمويل فإن الوزارة ستختار بعض المشاريع التي يمكن إنجازها خلال فترة محددة ثم تقرر ما يجب القيام به مرة أخرى في العام التالي