المفوضية تدعو إلى الوحدة بين الأطباء في الشتات

190

دعت الرئيسة التنفيذية لمفوضية النيجيريين في الشتات أبيكى دابيري إريوا إلى ضرورة توحيد المهنيين الطبيين النيجيريين في الشتات وإحداث تأثير كبيروتغيير روايات سياحة الرعاية الصحية في نيجيريا

صرحت بذلك خلال إطلاق شبكة المرأة في الرعاية الصحية التي أقيمت في ولاية لاغوس جنوب غرب نيجيريا

طلبت رئيسة المفوضية الدعم لشبكة النساء في الرعاية الصحية لأنها تعتقد أن النساء في وضع أفضل لقيادة المبادرة كعوامل تغيير

وأثنت على المؤسس والرئيس الدكتور مودوبى إليبوتى أودونسي والأعضاء الآخرين على هذه المبادرة الجديرة بالثناء

وقالت: على الرغم من مغادرة بعض المهنيين الطبيين البلاد إلا أن الكثيرين يعودون لإنشاء مستشفيات وعيادات في البلاد

وشجعت المجموعة على جمع البيانات عن المهنيين الطبيين الذين عادوا لإنشاء المستشفيات والعيادات وتحديد مساهماتهم في تطوير نظام الرعاية الصحية في البلاد

وأبلغت المجتمعين برغبة لجنة المغتربين النيجيريين في إحياء مبادرة محترفي الرعاية الصحية للمغتربين التي تسعى إلى تشجيع الأطباء وممارسي الرعاية الصحية للمغتربين على دمج الموارد وإحداث التأثير بشكل جماعي

ولقد حضر هذه المناسبة وزير الصحة الدكتور محمد باتى ومؤسس شبكة المرأة في الرعاية الصحية الدكتور مودوبى إليبوتى أودونسي والمستشارة الخاصة للرئيس المعني بالصحة الدكتورة زينب أنس  ومفوضة الصحة السابقة بولاية لاغوس الدكتور جيدي إدريس والمستشارة الخاصة للصحة لحاكم ولاية لاغوس الدكتورة كيمي أووإييى من بين آخرين