نيجيريا تهدف إلى استقرار العملة وتعزيز النمو من خلال إصلاحات – وزير الإعلام

115

قال وزير الإعلام والتوجيه الوطني النيجيري محمد إدريس إن حكومة الرئيس بولا أحمد تينوبو ملتزمة بتنفيذ إصلاحات الاقتصاد الكلي لتعزيز النمو وكبح التضخم وتحقيق استقرار العملة

وأوضح إدريس، الذي تحدث في أسبوع الصحافة لعام 2024 لفرع ولاية نيجر لاتحاد الصحفيين النيجيريين يوم السبت، إن العام يحمل الكثير من الآفاق للنيجيريين حيث بدأت بعض المبادرات الواعدة للإدارة تؤتي ثمارها

وقال، بحسب بيان صادر عن مكتبه، إن “سياسات الرئيس تينوبو في إطار أجندة الأمل المتجدد تترسخ جذورها أكثر رسوخًا لنمو التنمية الاقتصادية في بلادنا، وأصولنا البشرية التي لا تقدر بثمن، والأمن القومي

وقال الوزير، الذي مثله المدير العام لصوت نيجيريا، جبرين بابا انداشي، إن الحكومة ستواصل السعي لتحقيق أهداف اقتصادية واسعة النطاق تتمثل في النمو المستدام، وخفض التضخم، وتخفيف تكاليف المعيشة، وتحقيق استقرار النقد الأجنبي وخلق فرص العمل

وذكر أيضا أن الحكومة تظهر إخلاصها لسيادة القانون واستقلال المؤسسات، مستشهدا بالأحكام القضائية الأخيرة التي أيدت قراراتها

وأوضح إدريس أن نقل بعض إدارات البنك المركزي النيجيري ومقر الهيئة الفيدرالية للمطارات النيجيرية إلى لاغوس هو جزء من استراتيجية لتعزيز الكفاءة التشغيلية وتبسيط العمليات وضمان وجود نظام مالي سريع الاستجابة في نيجيريا

وأكد أن هذه الخطوة ليس لها أي دوافع سياسية وتتوافق مع أفضل الممارسات العالمية

كما أكد الوزير أن أي سياسة للإدارة لن تضع أي جزء من البلاد في وضع غير مؤات، مضيفًا أن التزام تينوبو بالعدالة والتنمية العادلة ينعكس في سياساته

كما دعا وسائل الإعلام إلى دعم الحكومة في حربها ضد الأخبار الكاذبة، التي قال إنها تهديد مصمم عمدا لتضليل النيجيريين

وأعلن أن الحكومة ستكشف قريباً عن تفاصيل ميثاق القيم الوطنية الذي يهدف إلى غرس القيم في نفوس المواطنين