وزير الدفاع يشيد بالقوات الجوية النيجيرية في عمليات مكافحة التمرد

89

تمت الإشادة بالقوات الجوية النيجيرية لاتخاذها خطوات لازمة لتعزيز عمليات مكافحة الإرهاب و التمرد من خلال اكتساب طائرات الهليكوبتر وطائرات  تم إدخالها في تشكيلها القتالي

وقال وزير الدفاع محمد بدارو الذي قدم الثناء إن عملية الاكتساب والإدخال تمثل علامة فارقة كبيرة في القدرات الدفاعية للبلاد كما ورد في بيان للمتحدث باسم الوزارة هنشو أوجوبيكى

قامت القوات الجوي النيجيرية مؤخرًا بإدخال طائرات الهليكوبتر من تي-129 أتاك وطائرات  أير كينغ 360  في قاعدة القوات الجوية النيجيرية في ماركودي بولاية بينو في حفل ترأسه الرئيس بولا تينوبو، الذي مثله نائب الرئيس كاشم شيتيما

وفي معرض إشادته بالقوات الجوية قال بدارو إنه؛ “ستعمل هذه المنصات على تعزيز قدرة البلاد على مواجهة التهديدات الأمنية الناشئة بشكل فعال وحماية سيادة بلادنا

وفي حديثه عن الأهمية الإستراتيجية للمنصات، قال بدارو إنها ستعزز القوة الجوية للبلاد في الحفاظ على الأمن القومي

وقال الوزير: “إن تشغيل هذه الطائرات الحديثة يدل على تصميمنا الثابت على تزويد جيشنا بالأدوات اللازمة لمواجهة التحديات الأمنية المتطورة

وأكد بادارو التزام الحكومة بتزويد القوات المسلحة النيجيرية بالموارد اللازمة لدعم السلام والاستقرار في جميع أنحاء البلاد

وقال: “نحن لا نزال ثابتين في دعمنا للقوات الجوية النيجيرية وغيرها من الأجهزة الأمنية والوكالات الأمنية، وسنقوم بتمكينهم من الوفاء بتفويضهم المتمثل في حماية مواطنينا والدفاع عن سلامة أراضينا

وأعرب بادارو عن ثقته في قدرة القوات الجوية النيجيرية على الاستفادة من القدرات الجديدة بشكل فعال

وأضاف: “ليس لدي أدنى شك في أن احترافية وتفاني أفرادنا الجويين، إلى جانب هذه الطائرات المتقدمة، ستعزز وضعنا الدفاعي الوطني وتسهم في أمن ورفاهية جميع النيجيريين

وأظهر الحفل التزام نيجيريا بتحديث قواتها المسلحة وتعزيز الاستعداد العملياتي