رئيس جمعية الأمم المتحدة للبيئة السادسة يحث على مزيد من التعاون

210

افتتحت الجلسة العامة السادسة لجمعية الأمم المتحدة للبيئة في نيروبي

ويجب أن تناقش الهيئة كيف يمكن للبلدان أن تعمل معًا لمعالجة الأزمات البيئية مثل فقدان التنوع البيولوجي والتلوث

ورئيس الجمعية هذا العام هو وزير التحول في مجال الطاقة في المغرب

دعت ليلى بنعلي إلى تعاون أوثق في الجهود المبذولة لمعالجة أزمة المناخ

قال بنعلي: عادة ما نجد أنفسنا نتحدث عن المناخ وفقدان التنوع البيولوجي والتلوث والقضايا البيئية الأخرى في غرف مختلفة

في تلك الغرف، نحن نعالج هذه القضايا في صوامع، بينما نحن نفس البشر إنها نفس الطبيعة إنها نفس البيئة، وهو نفس الكوكب. لذلك في المرة الأولى التي ناقشنا فيها هذا الأمر مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة، قلنا إننا نشعر بقلق بالغ إزاء تجزئة وتجزئة القضايا البيئية في مختلف الهيئات

وستناقش البلدان 19 مشروع قرار بما في ذلك ما يتعلق بأفضل السبل لاستعادة الأراضي المتدهورة ومكافحة العواصف الترابية والحد من الأثر البيئي لاستخراج المعادن والمعادن

ويتخذ المجلس قراراته بتوافق الآراء

وعندما يتم اعتماد مقترح ما، فإنه يمهد الطريق أمام البلدان لتنفيذه

ومن المتوقع أن يحضر أكثر من 7000 شخص المحادثات التي تستمر خمسة أيام

وفي الجولة الأخيرة من المحادثات في عام 2022 في نيروبي أيضًا، اعتمدت الحكومات 14 قرارًا بما في ذلك إنشاء صك ملزم قانونًا لإنهاء التلوث البلاستيكي على مستوى العالم