شركة البترول تدعو إلى التعاون الفعال لمعالجة التحديات التي يواجهها المنتجون المستقلون

111

دعت شركة البترول الوطنية النيجيرية المحدودة إلى تعاون أعمق بين مشغلي التنقيب وخاصة المنتجين المستقلين لإيجاد حلول للتحديات التي تعيق التطوير الفعال للأصول التي تم بيعها في صناعة النفط والغاز في البلاد

وجهت نائب الرئيس التنفيذي للشركة لشؤون التنقيب والإنتاج السيدة أوريتسيميوا إيسان، هذه الدعوة في جلسة نقاش في قمة الطاقة الدولية النيجيرية لعام 2024 المنعقدة في أبوجا

وفي معرض حديثه عن موضوع: الابتكار والتعاون والمرونة: تمكين المنتجين المستقلين في عصر الطاقة الديناميكي، ذكر آيسان أن التجارب السابقة في عمليات سحب الاستثمارات وكيفية تشغيل الأصول تركت الكثير مما هو مرغوب فيه حيث شهد معظمهم انخفاضًا في الإنتاج بدلاً من النمو

في الصناعة إذا كنت تريد قياس النجاح فهناك بعض المؤشرات الأساسية التي تستخدمها – نمو الإنتاج ونمو الاحتياطيات وسلامة الأصول. وإذا كان لي أن أقوم بتقييم مبادرات الاستثمار السابقة وتوسيع نطاق الجهات الفاعلة باستخدام هذه المؤشرات، فلن أكون صادقاً مع نفسي إذا قلت إن الجميع قد أبلوا بلاء حسناً. نعم، لقد استحوذنا على الأصول؛ ولكن اليوم، نحن في وضع أسوأ من حيث الإنتاج مما كنا عليه عندما قمنا بعملية الاستحواذ

ومع ذلك أقرت بوجود بعض قصص النجاح في عمليات المنتجين المستقلين

وحددت بعض التحديات التي تشمل انعدام الأمن ونقص التمويل، ونقص القدرة التكنولوجية، مشددة على أنه من خلال التعاون بين الجهات الفاعلة في الصناعة، يمكن التغلب على التحديات

لا يمكن المبالغة في التأكيد على التعاون. قال أحدهم أننا يجب أن نكون في حالة طوارئ وأنا أتفق معه تمامًا في ذلك. ليس من خلال الجلوس هنا والحديث عن التحديات أعتقد أنه يجب أن يكون لدينا غرفة حرب حيث نثير القضايا ونضع خططًا ملموسة لحلها بدلاً من انتظار أصحاب المصلحة بشكل فردي لمواجهتها. نحن بحاجة إلى التعاون