إعادة فتح الحدود: نيجيريا تتقدم بالمشاورات

59

قالت الحكومة النيجيرية إنها تتقدم بالمشاورات بشأن خطة إعادة فتح الحدود البرية للبلاد مع المقاطعات المجاورة وتجتمع بممثلي البلدان المتضررة حول سبل المضي قدمًا

وقال المراقب العام لدائرة الجمارك النيجيرية أديوالي أدينيي الذي كشف عن ذلك أثناء حديثه للصحفيين في مقر الرئاسة يوم الثلاثاء بعد افتتاح مشروع النافذة الوطنية الواحدة إنه كان على اتصال مع نظرائه من جمهورية بنين. وجمهورية النيجر

وبحسب المراقب أديني يتم حاليًا دراسة القضايا التي أدت إلى إغلاق الحدود إلى جانب طرق ضمان عدم تكرار مثل هذه الأحداث أبدًا مضيفًا أنه يتم إحراز تقدم مطرد في هذا الاتجاه

وأشاد بالرئيس بولا تينوبو لخطواته نحو تأمين الاقتصاد النيجيري لا سيما من خلال مشروع النافذة الوطنية الواحدة الذي تم إطلاقه حديثًا. وهو عضو في اللجنة التوجيهية الرئاسية التي ستتولى قيادة تنفيذ المشروع

لست متأكداً مما إذا كان السيد الرئيس قد ذكر كلمة الحدود أثناء تنصيب اللجنة التوجيهية ولكن بصراحة هذا يوفر لنا فرصة لذكر شيء ما لأن نظام النافذة الواحدة يُنظر إليه على أنه نظام منسق لإدارة الحدود

أولاً، اسمحوا لي أن أعرب عن خالص سروري وتقديري للسيد الرئيس لتحقيق هذا الهدف. ليست هذه هي المرة الأولى التي تتم فيها محاولة كهذه ولكن على مر السنين، واجهنا مواقف حيث ميز نوع من اللعب على السلطة تنفيذ النوافذ الفردية

لذا يسعدنا أن لدينا هذه المرة موقفًا أظهر فيه السيد الرئيس التزامًا وإرادة قوية للغاية وهذه عوامل نجاح قوية جدًا وحاسمة لتنفيذ أي مشروع لا سيما مشروع مثل النافذة الواحدة التعاونية

وأضاف: فيما يتعلق بفتح الحدود البرية فإن المشاورات جارية بالفعل، وبعضها على مستوى عالٍ للغاية. خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضية، تفاعلت مع زملائي في جمهورية بنين، وفي وقت سابق ذهبت إلى حدودنا مع جمهورية النيجر

نحن ننظر إلى القضايا التي أدت إلى إغلاق الحدود في المقام الأول ونعمل على ضمان عدم تكرار هذه الأمور ويسعدني أن أقول إننا نحرز تقدما مطردا

سنواصل التشاور وسنستمر في تلقي التوجيهات من السيد الرئيس. وأضاف أديني: كل شيء هو التأكد من أن لدينا حدود آمنة ونأمل أنه مع نشر النافذة الواحدة في موانئنا ومحطاتنا الحدودية، ستكون حدودنا أكثر أمانًا وسنقوم بإدارتها بكفاءة أكبر

Comments are closed.