الحكومة النيجيرية تبدأ خطة التعويضات لمشروع طريق لاغوس وكالابار

90

بدأت الحكومة النيجيرية خططًا لتعويض المواطنين المتضررين من بناء مشروع الطريق الساحلي بين لاغوس وكالابار في جنوب نيجيريا

وتماشيًا مع هذا التطور أنشأ وزير الأشغال السيد ديفيد أوماهي لجنة مكلفة بتقييم مقترح التعويضات والتواصل مع الأفراد المتضررين وضمان الامتثال للمتطلبات القانونية

وذكر السيد أوماهي أن عملية التعويض ستلتزم بالمعدلات الحكومية الفيدرالية، مشددًا على الكفاءة لتسريع الإجراءات

وقال: هذا فقط للتفاعل مع أصحاب العقارات التي ستتأثر وبحضورهم وبحضور اللجنة والمقاول انظر إلى التعويضات المقرر دفعها وحيثما أمكن يمكنك زيارة الموقع . نحن نستخدم المعدل الفيدرالي للقيام بالتعداد. معدلنا الفيدرالي أعلى من معدل ولاية لاغوس في دفع التعويضات، لذلك نعتمد المعدل الفيدرالي

في اللحظة التي يوقع فيها مالك العقار ويتم تقديم الحساب المراد إيداعه في نموذج في غضون 72 ساعة، فإننا نأذن بالدفع. سيبدأ هذا التحقق بحلول يوم الأربعاء في لاغوس

عندما تكون هناك مشكلة في الملكية فسوف تحتاج إلى تنازل رئاسي حتى يتم دفع هذا المبلغ. لذلك لن يتم الدفع إلا لأولئك الذين لديهم ألقاب مثبتة

علينا أن نوضح تمامًا أن 250 مترًا تنتمي بشكل قانوني إلى الحكومة الفيدرالية وبالتالي إذا كان لديك سند ملكية ضمن هذه 250 مترًا ولم يكن سندًا من الحكومة الفيدرالية، فعندئذٍ يجب أن يمنحه السيد الرئيس فقط التنازل إذا رأى ذلك ليدفع للشخص

وأمهل وزير الأشغال اللجنة عشرة أيام لتنفيذ المهمة

Comments are closed.